مستجدات قانون الأسرة المغربي

مستجدات قانون الأسرة المغربي

المستجدات عديدة و متعددة و جاءت كإصلاحات جوهرية لقانون الأسرة المغربي نذكر من بينها:
- أصبح الزواج برعاية الزوجين عكس ما كان برعاية الزوج وحده المادة 4
- الولاية في الزواج بالنسبة للمراة بحيث اصبح للمراة الراشدة الحق في تزويج نفسها بنفسها دون وسيط في ذلك اي الولي، و لها حق اختيار من ترضاه لتتزوج به. 


- بخصوص التعدد ضيق المشرع المغربي من مسطرة التعدد على الزوج بشرووط صارمة و إجراءات شبه مستحيلة بحيث أصبح معه التعدد شبه منعدم إلا في حالات استثنائية
- تخويل الحفيد و الحفيدة من جهة الأم حقهم في تركة جدهم
- جعل الطلاق في ميثاق الزوجية حل يمارسه الزوج و الزوجة كل حسب شروطه من بعد ما كان حكرا على الرجل دون المرأة.
- عند بلوغ سن 15 لسنة للاطفال الحق في اختيار مع من سيعيشون من الآباء في حال وجود طلاق
- إعطاء للزوجة الحق في ان تشترط في عقد الزواج عدم التزوج عليها و يبقى شرط ملزم للزوج طيلة حياتهم اازوجية. اللهم إذا طرأة ظروف استتنائية حالت دون البقاء على تنفيذه
- توسيع حقوق الطفل بما فيها حق النسب و الحضانة

- هناك مستجدات كذلك متعلقة بتدبير الاموال المكتسبة بين الزوجية خلال الحياة الزوجية طبقا للمادة 49
- عدم تزويج الطفلة القاصرة إلا عند بلوغها سن 18 لسنة شمسية كاملة و عدم حرمانها من طفولتها و اغتصابها فيها و هذا مبدأ مؤكد للتأكيد على المساواة بين الرجل و المرأة إلا أنه يمكن للقاضي الأسرة المكلف بالزواج أن يأذن للفتاة والفتى القاصر بالزواج رغم عدم وصولهم سن رشد بناء على مقرر معلل يبين فيه الأسباب والمصلحة المبررة لذلك.

ملتقيات طلابية لجميع المستويات : قانون و إقتصـاد

شارك هدا

Related Posts

التعليقات
0 التعليقات