ملخص محاضرات الحقوق والحريات العامة PDF S4 للدكتور عكاشة بن المصطفى

ملخص محاضرات الحقوق والحريات العامة PDF S4 للدكتور عكاشة بن المصطفى

مهم لطلبة السداسي الرابع S4
تلخيص وحدة الحقوق والحريات العامة للسنة الفارطة، لفضيلة الاستاد عكاشة بن المصطفى.
القسم الاول تطرق فيه للإطار النظري لحقوق الانسان.
اما القسم التاني تطبيقات حقوق الانسان بالمغرب.

مفهوم حقوق الانسان

يحيل مفهوم الحق إلى حرية الشخص في التمتع بالإمتيازات التي يمنحها له القانون من أجل تلبية حاجاته المختلفة في الحدود التي لا تتعارض مع حاجات الآخرين، والقانون هو الذي يبين الحدود الفاصلة بين حقوق الفرد وحقوق الآخرين سواء كانوا أفرادا أو جماعات.
تجدر الإشارة إلى الفرق بين مفهوم الحق والقانون
- الفرق الأول، لا يمكن ممارسة الحقوق إلا بقانون ينظمها. فالحق له مفهوم ذاتي وخاص يرتبط بالشخص الذي يمارسه، أما مفهوم القانون فله طابع مجرد وعام لا يتوجه إلى شخص بذاته.
الفرق الثاني، مصدر الحق هو مصدر طبيعي وفطري لصيق بالإنسان يمارسه كحق له ولا يحتاج إلى قاعدة قانونية إلا من حيث تنظيمه، أما القانون فهو من صنع البشر حيث يضعون قواعد قانونية في مختلف المحلات لتنظيم حياتهم كي لا تعم الفوضى.
وتقوم حقوق الإنسان على فكرة القانون الطبيعي التي تسمح للإنسان أن يمتلك مجموعة من الحقوق الملاصقة لطبيعته والتي لا يمكن إنكارها أو الإعتداء عليها، وعلى القانون الوضعي أن يعترف بتلك الحقوق الطبيعية ويحميها، وفي حالة عدم اعتراف قانون دولة ما بها، فإنها تبقى قائمة بحكم القانون الطبيعي لأن وجودها أسبق ومنفصل عن القانون الوضعي. فحقوق الإنسان تعبر عن تطلعات الوعي الجماعي، وبالتالي فهي متطورة ونسبية وليست مطلقة وثابتة.
ويمكن تعريف حقوق الإنسان بكونها تلك الحقوق الطبيعية التي لا يمكن للناس من دونها أن يعيشوا بكرامة كبشر. فمفهوم حقوق الإنسان أشمل من مفهوم الحريات العامة، لأنها حق طبيعي على القانون ضمانها وحمايتها، في حين أن الحريات ليست طبيعية بالضرورة فلابد من المطالبة بها لاكتسابها.

 خصائص حقوق الانسان

أنها لا تشترى ولا تكتسب ولا نورث لأنها ملك للناس كافة.
بل أنها كل لا يتجزأ.
أنها واحدة لجميع البشر بغض النظر عن الجنس أو اللون أو الديانة…
عالمية وذات طابع كوئي،
لا يمكن اشترائها أي غير قابلة للتصرف.
لا يمكن التنازل عنها، كتنازل الشخص عن حياته

فئات حقوق الإنسان

يمكن تصنيفها إلى :
الجيل الأول، الحقوق السياسية والحقوق المدنية (حق الزواج ، حق الانتخاب...).
الجيل الثاني، الحقوق الاقتصادية والاجتماعية (الحق في العمل والتعليم والرعاية).
الجيل الثالث الحقوق البيئية والثقافية (حق العيش في بيئة نظيفة)
الجيل الرابع، حاليا هو محل نقاش بأن يصبح كحق، كحق الاستنساخ وزرع الأعضاء.
التصور الإسلامي لحقوق الإنسان
ما هي المرجعيات التي تجعل تصور الإسلام لمفهوم حقوق الانسان مختلفا رغم أنها تتميز بالعالمية؟
الاختلاف ليس من حيث الحق وإنما من حيث المحتوى والمضمون. لأن الاسلام له مرجعية دينية، (القرآن والسنة)، وأيضا هناك مرجعية فلسفية حيث أن الغرب أعادوا الاعتبار لقيمة الفرد. فأصبح الفرد ذو قيمة كبيرة وأصبح كل شيء في خدمته، ومفهوم الانسان في الغرب مبني على أساس.
لتحميل ملخص مادة الحقوق والحريات العامة بصيغة PDF


ملتقيات طلابية لجميع المستويات : قانون و إقتصـاد

شارك هدا

Related Posts

التعليقات
0 التعليقات