عقد الهبة في القانون المغربي pdf - ذ.حليمة بن حفو

عقد الهبة في القانون المغربي pdf - ذ.حليمة بن حفو


الشكلية في عقد الهبة على ضوء مدونة الحقوق العينية
حليمة بن حفو أستاذة القانون الخاص كلية الحقوق - جامعة ابن زهر أكادير

خطوات التوثيق الرسمي لعقد الهبة

عرف المشرع المغربي الورقة الرسمية في الفصل 418 من ق.ل.ع انطلاقا من الأشخاص المكلفين بتوثيقها، أي الموظفين العموميين الذين لهم صلاحية التوثيق في مكان تحرير العقد، وذلك في الشكل الذي يحدده القانون، كما أنه أضفى صفة الورقة الرسمية على الأوراق المخاطب عليها من القضاة في محاكمهم، وكذلك الأحكام الصادرة عن المحاكم المغربية والأجنبية، فهذه الأحكام يمكنها حتى قبل صيرورتها واجبة التنفيذ أن تكون حجة على الوقائع التي تثبتها.
وما يهمنا في الورقة الرسمية تلك المتعلقة بعقد الهبة الموثق إما في محرر رسمي صادر عن العدول ومخاطب عليه من طرف قاضي التوثيق 
(المطلب الأول)، وإما في محرر رسمي صادر عن الموثقين (المطلب الثاني).
المطلب الأول : توثيق عقد الهبة في وثيقة عدلية
يخضع توثيق الهبة في شكل محرر رسمي صادر عن العدول لمجموعة من الضوابط، حددها المشرع المغربي في القانون المتعلق بخطة العدالة رقم 16.03، وكذلك في مرسوم تطبيق قانون خطة العدالة.
وبالاطلاع على مواد النصين المذكورين، يتضح أن توثيق عقد الهبة يمر بمرحلتين : الأولى تهم تلقي الشهادة (الفقرة الأولى)، والثانية تخص تحرير الشهادة (الفقرة الثانية).
المطلب الثاني : توثيق عقد الهبة في وثيقة صادرة عن موثق
يقع على الموثق واجب إسداء النصح لأطراف عقد الهبة، وأن يبين لهم ما يعلمه بخصوص هذا العقد، وأن يوضح لهم الأبعاد والآثار التي قد تترتب عنه، مع التأكد تحت مسؤوليته من هويتهم وصفتهم وأهليتهم للتصرف ومطابقة الوثائق المدلى بها إليه للقانون، وذلك قبل شروعه في تحرير العقد.
وبعد تلقى اتفاق الأطراف بخصوص الهبة، يتولى الموثق تحرير العقد باللغة العربية، إلا إذا اختار الأطراف تحريره بلغة أخرى. ش وتحرير عقد الهبة ينبغي أن يكون بكيفية مقروءة وغير قابلة للمحو على ورق يتميز بخاصية الضمان الكامل للحفظ.

عقد الهبة في المغرب

استلزم المشرع المغربي في الهبة توفر شروط شكلية معينة، منها ما يتعلق بالكتابة الرسمية، ومنها ما يتعلق بالحوز المادي أي القبض، وذلك في حالة هبة عقار غير محفظ، بينما استغنى عن الحوز المادي للهبة وإخلاء العقار الموهوب، كلما كان هذا العقار محفظا وتم تقييده بالرسم العقاري، أو كان عقارا في طور التحفيظ وتمكن الموهوب له من تقييد الهبة بالسجل العقاري، بل ذهب أبعد من ذلك حينما اعتبر أن إدراج مطلب لتحفيظ العقار محل الهبة كاف ولو لم يتحقق الحوز المادي، غير أن ما يؤخذ على المشرع أنه لم ينص على حصول التقييد بالسجلات العقارية أو إدراج مطلب التحفيظ قبل وقوع المانع.
وهكذا نقترح بالنسبة للكتابة الرسمية، خاصة المتعلقة بالوثيقة العدلية، أن يتم رفع خطاب قاضي التوثيق عنها والتنصيص على أن الوثيقة العدلية تكتسي صبغة الورقة الرسمية بمجرد تذييلها بتوقيع العدلين.
كذلك نقترح بالنسبة للحوز القانوني أن يتم تعديل الفقرتين 3 و 4 من المادة 274 من مدونة الحقوق العينية،
وذلك بالنص على أنه: "يغني التقييد بالسجلات العقارية قبل حصول المانع عن الحيازة الفعلية للملك الموهوب وعن إخلائه من طرف الواهب إذا كان محفظا أو في طور التحفيظ.
فإذا كان غير محفظ، فإن إدراج مطلب لتحفيظه قبل حصول المانع يغني عن حيازته الفعلية وعن إخلائه".

تحميل الموضوع كاملا على شكل PDF


ملتقيات طلابية لجميع المستويات : قانون و إقتصـاد

شارك هدا

Related Posts

التعليقات
0 التعليقات