كتاب صنع السياسات العامة PDF

كتاب صنع السياسات العامة PDF

مؤلف جيمس اندرسون
ترجمة الأستاذ الدكتور عامر الكبيسي
دكتوراه الادارة العامة - جامعة تكساس

تقديم عام حول السياسات العامة

حظيت دراسة السياسة العامة باهتمام بالغ وتداول واسع من لدن علماء السياسة في السنوات الأخيرة. فكثيرون هم الذين أبدوا رغبة أو أسهموا فعلا في دراستها وتحليلها والانشغال بتخصصاتها الفرعية ، كما أن المدارس والبرامج التي كرست لتدريسها والبحث فيها في تزايد مستمر. وقد تبلورت المنظمات والهيئات المتخصصة بدراساتها وظهرت المجلات العلمية المتخصصة بقضايا السياسات العامة وموضوعاتها فأصبحت متاحة للدارسين، ونذكر منها على سبيل المثال مجلة تحليل السياسات ومجلة علم السياسات ومجلة دراسات السياسات.
وعلى الرغم من هذا الاهتمام المتزايد بالسياسات العامة فلا يزال عدم الاتفاق قائمة حول ما يقصد بالسياسة العامة وحول كيفية دراستها وحول شرعية اهتمام علماء السياسة موضوعاتها. فهناك من يرى أن العمليات وليس السياسات هو ما ينبغي على علماء السياسة أن يركزوا عليه، وهناك من لا يعير انتباها لمثل هذه التساؤلات مؤكدين ضرورة الخوض في تفاصيل العمليات والسياسات العامة من جانب المختصين بالعلوم السياسية ، ونحن مع هؤلاء ولهم نقدم هذا الكتاب.
مدخل السياسات العامة في العلوم السياسية يهتم بكلا المجالين معا؛ فالأول يركز على مشاكلالسياسات العمومية المحلية كالتضخم وتكافؤ الفرص في التشغيل أو بالعلاقات مع الاتحاد السوفيتي ومن ثم يأتي الاهتمام بما تم عمله وكيف تم ذلك وما هي انعكاساته ونتائجه. فدور المؤسسات والعمليات والعناصر السياسية مثل دور الرأي العام، كلها تؤخذ بنظر الاعتبار لكونها تساعد في تحديد نوع الفعل الصادر من الحكومة إزاءها.
ولقد اعتمدت في هذا الكتاب مدخل صنع السياسات العامة وتحليلها لكونه يعالج ويتناول جميع الصعوبات المحيطة بالحقل علما أننا لن نطرح إجابات نهائية أو حقائق مطلقة حول الموضوع ولن نتناول المحتوى الذي تتناوله السياسات العامة على الرغم من الإشارة لبعضها في الفصل الخامس. و بقراءة هذا الكتاب يمكن للطالب الدارس الحصول على قدر أفضل لفهم واستيعاب و تحليل الصعوبات التي تعترض صنع السياسات العامة المستقبلية .


مقدمة المترجم لكتاب صناعة السياسات العامة

على الرغم من كثرة الكتب العلمية التي كتبت ونشرت حول موضوع السياسات العامة في الأدبيات الغربية و ظهور العديد من الدوريات التي تولي اهتمامها بالبحوث والدراسات الميدانية والتحليلية المتعلقة بها والتي ظهرت بعد نشر هذا الكتاب، فإن مكتبتنا العربية لا تزال تخلو من أي كتاب عنها ناهيك عن غياب الدوريات ومحدودية المقالات والبحوث التي تعنى بهذا الموضوع على صعيد أقطارنا العربية وحتى مطلع العقد الأخير من القرن العشرين.
ترجمتنا لهذا الكتاب تعد محاولة متواضعة للتعريف بهذا الفرع الحيوي من فروع الإدارة العامة ولفت الأنظار إلى ماهيته وأهميته وتعميق المعرفة بتحليل السياسات العامة ومناهجها وأدواتها التي لم يعد بالإمكان التغاضي عن ممارستها والخوض في ميادينها .
والذي نأمله هو أن يكون نشر هذا الكتاب خير عون لطلبة الإدارة العامة ، وراسمي السياسات العامة، وأن يؤدي نشره باللغة العربية إلى تشجيع طلابنا وباحثينا على تحمل مسؤوليتهم للنهوض بالبحوث والدراسات المعمقة حول السياسات العامة في أقطارنا العربية بعامة وعلى صعيد قطرنا العراقي بخاصة ، وأن يخضعوا سياستنا المتعلقة بالتنمية الشاملة للتحليل والتعليل والتقويم ويتابعوا خطوات صنع السياسات وتنفيذها ويتبادلوا المشاكل والتحديات التي تواجه القيادات السياسية والإدارية، أو تحول دون تحقيق الطموحات والأهداف الرامية إليها، ولا بد هنا من توجيه الشكر للدكتور خالد الهيتي الذي راجع مسودة الكتاب وأبدى بعض الملاحظات حول ترجمة بعض المصطلحات والنصوص، وكذلك الدكتور جميل نصيف الذي راجع الكتاب كخبير للسلامة اللغوية .
رابط التحميل :

ملتقيات طلابية لجميع المستويات : قانون و إقتصـاد

شارك هدا

Related Posts

التعليقات
0 التعليقات